ما معنى التشفير encryption

التشفير encryption هو باختصار العمل من أجل أمن البيانات و الحفاظ على الخصوصية في الإنترنت, حيث عندما نقوم بإرسال بيانات خاصة بنا إلى كمبيوتر آخر على شبكة الإنترنت سنحتاج إلى تشفير هذه البيانات للتأكد سلامتها ووصولها بالشكل المطلوب.

بمجرد إرسال حزم البيانات من المكالمات الصوتية والدردشة و البريد الإلكتروني أو حتى استخدام بطاقة الائتمان في الإنترنت ربما جميع هذه البيانات قد تتعرض للتنصت أو حتى السرقة, لذا وجب علينا استخدام التشفير أثناء القيام بعمليات حساسة في الانترنت.

يتضمن التشفير تحويل البيانات إلى أجزاء بحيث يستحيل على أي طرف قراءة هذه الأجزاء وفهم أي معنى لها. عندما تصل هذه البيانات إلى المستلم الخاص بها, يتم تغيير هذه البيانات إلى شكلها الأصلي وتصبح مفهومة مرة أخرى. وتسمى هذه العملية الأخيرة فك التشفير.

بمعنا آخر, هناك بيانات غير مشفرة و بيانات مشفرة. آلية تحويل هذه البيانات من غير مشفرة آلى مشفرة والعكس تدعى خوارزمية التشفير. يتم استخدام مفتاح التشفير مع خوارزمية التشفير لتشفير البيانات, وأيضاً عند فك التشفير يطلب مفتاح التشفير الصحيح مع نوع خوارزمية التشفير من أجل فك تشفير البيانات. فقط الطرف الذي يحمل المفتاح الصحيح هو من يمكنه الحصول على البيانات الأصلية.

ما هو التشفير

علماً أن المفتاح هو سلسلة طويلة جدا من المحارف.

التشفير المتناظر والتشفير غير المتناظر

سأقوم بشرح هذه الطرق بنفس الطريقة التي شرحها مدّرس أمن المعطيات إلي.

مثلاً, اذا كنت تريد ارسال رسالة إلى صديقك. يتم تمرير هذه الرسالة من خلال خوارزمية التشفير، ويتم استخدام المفتاح للتشفير. خوارزمية التشفير هذه متاحة ومعروفة للجميع، قد يأتي شخص ما يريد أن يعرف ما محتوى هذه الرسالة، مفتاح التشفير هو سر بينك وبين صديقك. إذا كان هذا الشخص الذي يريد معرفة محتوى الرسالة هاكر, و تمكن من اعتراض هذه الرسالة المشفرة، لن يكون قادر على مشاهدة هذه الرسالة إلا إذا كان لديه مفتاح فك التشفير.

وهذا ما يسمى بالتشفير المتناظر، حيث يتم استخدام نفس المفتاح لتشفير وفك التشفير على كلا الجانبين.

وهذا ما يطرح مشكلة لأن الطرفين لهما الحق في الحصول على المفتاح، والذي ربما يتم تسريب هذا المفتاح من قبل الطرف الآخر، وبالتالي يتم تعريض هذه الرسالة للخطر. إذا فهي ليست فعالة في جميع الحالات.

التشفير غير المتناظر هو الحل. يتم استخدام نوعين من المفاتيح لكل طرف، المفتاح العام والمفتاح الخاص، كل طرف لديه المفتاح العام وهو معروف لدى الجميع والمفتاح الخاص هو خاص بالمستقبل ولا يعلمه أحد آخر. إذاً المفاتيح العامة متاحة لكل من الطرفين ومتاحة إلى أي شخص آخر، حيث يمكن تبادل المفتاديح العامة بالهاتف أو بأي وسيلة اتصال اخرى دون الخوف من أن يتم التنصت عليها لأنها لن تفيد بشيء وحدها.

عودة إلى المثال السابق, إذا كنت تريد ارسال رسالة مشفرة الى صديقك, أولا تقوم بتشفير هذه الرسالة باستخدام المفتاح العام، وتقوم بإرسالها الى صديقك, هذه الرسالة عند تشفيرها بالمفتاح العام لا يمكن فك التشفير إلا بإستخدام المفتاح الخاص بصديقك.

التشفير غير المتناظر

هذا المفتاح الخاص متاح فقط لصديقك ولا يجب أن يشارك هذا المفتاح مع أي جهة اخرى، حيث عند وصول الرسالة الى طرف ثالث غير مصرح, لا يمكن الاستفادة من هذه الرسالة إلا اذا تم الحصول على المفتاح الخاص للمستقبل وهو مفتاح خاص لا يمكن مشاركته من الآخرين.

في النهاية:

التشفير قد استخدم لآلاف السنين قبل عصرنا هذا. حيث تم استخدم التشفير من قبل المصريون القدماء حيث قاموا بتعقيد الكتابة الهيروغليفية لمنع الناس من المستوى الأدنى من فهم هذه الكتابة.

يتم استخدام التشفير مع كثير من التطبيقات والمواقع وأشهر أنواع التشفير المستخدمة في وقتنا الحالي هي تشفير النهاية إلى النهاية E2EE” end to end encryption” وهي تستخدم التشفير الغير المتناظر.

بإمكانكم الاطلاع على كيفية قفل الأقراص والفلاشة بكلمة سر عن طريق تقنيات التشفير السابقة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here